العودة إلى القائمة

زيارة موقع مشروع الشقايا للطاقة المتجددة

تم نشره:: نوفمبر 27, 2019

نظرا للأهمية الاقتصادية والبيئية لمشروع مجمع الشقايا للطاقات المتجددة قام ممثلو ديوان المحاسبة الكويتي ونظراؤهم من المملكة المغربية بزيارة لموقع المشروع بمنطقة السالمي للاطلاع والاستماع لفريق المعهد عن التجربة الفريدة والمتميزة للمشروع والخبرات المكتسبة من مراحل الانشاء إلى مرحلة ربط محطة الشقايا مع الشبكة الوطنية للكهرباء.

حيث ضم المشروع خلال المرحلة الأولى 3 محطات بالمجمع، هي محطة الطاقة الشمسية الحرارية بسعة 50 ميغاواط، ومحطة طاقة الرياح بسعة 10 ميغاوط، والمحطة الكهروضوئية بسعة 10 ميغاواط بحيث تصل الطاقة الاجمالية المنتجة السنوية إلى  244 غيغاواط ساعة وكافية لتغذية قرابة 2000 وحدة سكنية ذات الحجم المتوسط. حيث تم تصميم المجمع ليكون بمثابة محطة فريدة من نوعها على مستوى العالم، ويضم مزيجا من تقنيات الطاقة المتجددة وخزانات الطاقة الحرارية الضخمة التي تعمل لفترة عشرة ساعات بهدف الحصول على أقصى كفاءة ممكنة في إنتاج الكهرباء لكل متر مربع بالصحراء الكويتية.

كما أوضحت مدير عام المعهد الدكتورة/ سميرة أحمد السيد عمر أنه هناك مشاريع أخرى تنتظرها الكويت، ستسهم في بلوغ النسبة المستهدفة في إنتاج الطاقة من مصادر متجددة، منها المرحلة الثانية لمشروع الشقايا والمعروف بالدبدبة للطاقة الشمسية بسعة 1500 ميغاواط، وسوف يؤمن هذا المشروع للقطاع النفطي %15 من حاجته، والمرحلة الثالثة للشقايا بسعة 1500 ميغاواط إضافية والتي سوف تطور من قبل هيئة الشراكة بين القطاعين العام والخاص.

العودة إلى القائمة