رفع كفاءة موارد الطاقة في الكويت
زيادة المتانة في الأبنية والبُنى التحتية
إدارة مصادر الطاقة
الإرتقاء بالموارد المادية، وأنظمة البنية التحتية
إدارة مستدامة للطاقة والبناء

وضع أسس الإدارة الفعالة للطاقة والمباني من خلال الاستثمار في البحث العلمي والتطوير.  

نُخطط لأن يحظى مركز الطاقة في العام 2030 بموقع متميز محلياً وعالمياً نتيجة توصله لحلول إبداعية تساهم في خفض معدل استهلاك الفرد للطاقة، وذلك من خلال تطبيق تقنيات لرفع كفاءة الطاقة في المباني وفى الصناعات وأيضا من خلال توصله لحلول مبتكرة في مجال تقنيات الطاقة المتجددة وتطبيقاتها.

الطاقــــة:

 ومن أهم أهداف مركز أبحاث الطاقة والبناء، استخدام استراتيجيات تؤدي إلى مساندة ورفع كفاءة عمليات إدارة ومواجهة ما يستجد من تحديات واحتياجات دولة الكويت من الطاقة، وتعمل برامج الطاقة في المركز على تطوير حلول حديثة ومتطورة لتقليل استهلاك الطاقة وذلك بتطبيق تكنولوجيا ذات كفاءة عالية في المباني المشيدة فالمركز يهتم بتطوير حلول متقدمة في استخدام تكنولوجيا الطاقة المتجددة وملائمة للظروف المناخية في الكويت وتطبيقها في المباني.

البنــــاء:

نظراً للظروف المناخية القاسية في دولة الكويت، يتعرض قطاع البناء والتشييد إلى تحديات عديدة منها: النقص في المواد الخام، قصر العمر الافتراضي للمنشآت والمباني الظاهرة ذات الطابع المزدوج للتآكل الخرساني المؤثرة في عمليات البناء، وبظهور تلك المشكلات قام معهد الكويت للأبحاث العلمية ــــ مستعيناً بخبراته ــــ بالتصدي لها؛ حيث توصلت البرامج البحثية في المركز إلى عدة حلول ورؤى تغييرية مرتبطة بمواد التشييد والبناء، تستهدف زيادة فعاليتها وأدائها تحت الظروف المناخية شديدة الصعوبة في الكويت، ويقدم الخبراء والباحثون في المركز بتوصيات إلى صانعي القرار؛ بغية القيام بالإجراءات المناسبة لحماية ورفع كفاءة المنشآت في المنطقة. واكتسب مركز أبحاث الطاقة والبناء شهرة كبيرة على المستوى العالمي لتوصله إلى حلول ناجحة في قضايا: كفاءة الطاقة، والطاقات المتجددة، وتطبيقات البناء.

الإنجازات الرئيسة

 تخفيض الطلب على الطاقة في ساعات الذروة:  وهو المنهج المتبع في معهد الكويت للأبحاث العلمية لتدقيق استخدامات الطاقة وتخفيض الطلب عليها في ساعات الذروة؛ الحاصل على جائزة تقديرية في العام ٢٠٠٢ و٢٠٠٨ من اتحاد مهندسي الطاقة (AEE) بالولايات المتحدة الأميركية.

 

 العوائد الاقتصادية والاجتماعية:  قام المركز بتقييم العوائد الاجتماعية والاقتصادية المحتملة وتأثير توافر الطاقة المتجددة والمزايا البيئية من تطبيق الطاقات المتجددة والنظيفة في دولة الكويت.

 

 

مدونة الطاقة:  استطاع معهد الكويت للأبحاث العلمية جعل الكويت أولى دول مجلس التعاون الخليجي في تطبيق إجراءات حفظ الطاقة المتعلقة بالمباني المكيفة، وذلك عن طريق تطبيق برنامج عمل عالي الكفاءة، وأدى تطبيق هذا البرنامج في العام ١٩٨٣ إلى توفير ٣.٢٥ بلايين دينار كويتي للدولة من تكلفة الطاقة، بالإضافة إلى تقليل انبعاثات الكربون CO٢ بأكثر من ٧٥ مليون طن متري.

 

تحديات مستقبلية

  • ·      تقليل نصيب الفرد من استهلاك الطاقة الأولية دون التأثير على نوعية الحياة، مع الالتزام بالمعايير البيئية.
  • ·       تمكين الكويت لتلبية الطلب على الطاقة في المستقبل من خلال تنويع مصادر الطاقة واستغلال التكنولوجيات المستدامة والمبتكرة للطاقة المتجددة والحفاظ على جودة البيئة.
  • ·      تحسين ممارسات البناء والمواد وفي الوقت نفسه تعزيز حلول البناء المستدامة والبديلة بالنسبة للكويت، واستخدام الحلول القائمة على تكنولوجيا النانو.
  • ·      دعم سلامة واستدامة أنظمة البنية التحتية وضبط معايير البناء . 

 

د. سالم الحجرف

المدير التنفيذي مركز أبحاث الطاقة والبناء

خدمات الخبرة

خلال السنوات، قام المعهد بتطوير كم من التسهيلات والخدمات المساندة المتوفرة حاليا للعملاء.

الخدمات الاستشارية

التدريب المتخصص

المختبر التحليلي

دورات المعهد